تعريف البيداغوجيا وانواعها ( الاستعداد لمباريات التعليم )

نشر من قبل admin في

تعريف البيداغوجيا وانواعها

تعريف البيداغوجيا وانواعها

تعريف البيداغوجيا :

لا يمكن تسليط الضوء على أي تعريف علمي والاحاطة به إلا إذا قمنا بهذه العملية من ناحية الاصطلاح واللغة .
لذلك حسب الدراسة العلمية والمنجهية لمصطلح البيداغوجيا تقر بأن المقصود بالبيداغوجيا :
لغة : البيداغوجيا هي عبارة يونانية الأصل ، تتكون من كلمتين : péda وتعني الطفل،  وagogé وتعني القيادة والتوجيه والتأطير .
وكان العبد أو الشخص في العهد اليوناني الذي يرافق الأطفال من المنزل الى المدرسة أو مكان تلقيه العلم بـ pédagogue ، أي الراعي لتمدرس الأطفال والموجه لهم.
لذلك في مجال التعليم اليوم إتخذ مصطلح ” بيداغوجيا ” للدلالة على التوجيه والتأطير للمتعلم أو المتدرس .
أما من ناحية الإصطلاح : البيداغوجيا هي مجموع النظريات التي تهم رسم طريق المعلم لتحقيق ناجعة التواصل بينه وبين المتعلم ، وتحقيق الغاية من التعليم ألا وهي إيصال المعرفة وتحقيق التعليم الصحيح للمادة المدروسة .
لان بدون أسلوب التواصل الصحيح والممنهج بين المعلم والمتعلم لن يتحقق إيصال المعرفة  المرجوة ، ولن يتحقق التمدرس الصحيح .
لذلك اجتهد الكثير من المفكرين والفلاسفة منذ العصر الحديث إلى الان في إيجاد طرق  ومناهج ونظريات تؤطر علاقة المعلم والمتعلم وخاصة في مسألة التواصل والإنساجام داخل الفصل التعليمي .
وبما أن مصطلح البيداغوجيا ( كما رأينا مصطلح فلسفي محض ) إتخذ الكثير من التعريفات وذلك حسب رؤية كل مفكر على حدى لطبيعة هذا المصطلح وأهميته في حقل التعليم والتعلم ، وفي الأتي ستجدون بعض التعريفات حسب رواد نظرية التعلم والمهتمين بها :

تعريف البيداغوجيا عند د. أحمد الفاسي :

يذكر د. أحمد الفاسي ( استاذ جامعي في جامعة عبد المالك السعدي – المدرسة العليا للاساتذة بمدينة تطوان المغربية ) في كتابه ” الديداكتيك مفاهيم ومقاربات ” ، أن فهم مصطلح البيداغوجيا يتطلب منّا التميز بين البيداغوجيا على المستوى التطبيقي والنظري.
فالبيداغوجيا في بعدها النظري ، هي مجمل النظريات والرأى العلمية والمنهجية التي تهتم بدراسة الظواهر التربوية ، وتعمل جاهدة على خلق مناهج وتقنيات تواصلية جديدة تتماشى مع متطلبات الظواهر التربوية ، بهدف الرقي والرفع الدائم لجودة التعليم.
أما البيداغوجيا في بعدها التطبيقي : هي تلك الحركة والنشاط التفاعلي الذي يكون داخل الفصل بين المعلم والمتعلم ، وهو أسلوب ملموس وعملي ، ويختلف من معلم لأخر وذلك حسب قدرة المعلم على تحويل معرفته البيداغوجيا من موقع النظري إلى التفعيل والتطبيق .
ونستشف من ذلك أن د. أحمد الفاسي من خلال تعريفه للبيداغوجيا يشر بشكل ضمني أن فهم وإدراك المعلم لمفهوم البيداغوجيا من الناحية النظرية ، لا يعني قدرته على ممارسة مهنته بإتقان من الناحية التطبيقية ، وإنما ذلك يتحدد حسب مهارة وموهبة كل معلم على حدى وقدرته على إتقان وظيفته المنوطة به .

تعريف البيداغوجيا عند د. عبد الفتاح ديبون :

عند تتبع مفهوم البيداغوجيا من خلال كتاب ” دليل تحضير مباريات التوظيف بالتعاقد التعليم الابتدائي – التعليم الثانوي الإعدادي والتأهيلي، مستجدات نظام التربية والتكوين ” للأستاذ المغربي عبد الفتاح ديبون ، تبين أن البيدوغوجيا عند ديبون تتمحور أساسا حول المقاربات والمرجعيات النظرية التي يستند إليها المدرس أو المعلم أثناء ممارسته مهنته ، وبالتالي فهو أيضا لم يخرج من تعريف أحمد الفاسي للبيداغوجيا في بعدها النظري .
ولكي يوضح مفهوم البيداغوجيا جيدا ويمنحه نوعا من التحليل حاول التطرق لأهم النظريات  والمقاربات البيداغوجيا مع طرح بعض الأمثلة، وذلك ما سنتطرق إليه لاحقا .

تعريف البيداغوجيا عند أ. رأفت عبد العزيز البويهي :

ذكر أ. رأفت عبد العزيز البويهي في كتابه ” أصول التربية المعاصرة ” ، أن اليوم لا يمكن أن اقتصار الحديث عن ” البيداغوجيا ” كمصطلح مفرد ، وإنما الأصح هو الحديث عن ” بيداغوجيات ” ، سواء أكانت منثق من نظرية تعلم محضة ، أو جاءت لمسايرة التقنيات والوسائل التواصلية المعاصرة المرتبطة بـ التطور التكنولوجي ، فالبيداغوجيا بكونه مصطلح فلفسي سيبقى دائما في تطور متواصل .
وقد اختصر رأفت عبد العزيز تعريفه للبيداغوجيا في النقاط الأتية :
– البيداغوجيا هي مجمل الإستراتيجيات  التي يتبناها المعلم في سبيل الإرشاد وتبسيط المادة المدروسة للمتعلم .
– البيداغوجيا هي كل فعل أو نشاط يقوم به المعلم داخل الفصل للرفع من المستوى المعرفي للمتعلم
– وظيفة البيداغوجيا أساسا هو خلق أساليب وطرائق تيسر عملية التعلم

تعريف البيداغوجيا حسب د. مولاي المصطفى البرجاوي :

يتفق د. مولاي المصطفى البرجاوي من خلال كتابه ” المقاربة التطبيقية لديداكتيك الجغرافيا في ضوء بيداغوجيا الكفايات “، مع كل التعريفات السابقة بإعباره أن البيداغوجيا هي كل الأنشطة والممارسات العملية والتطبيقية التي يقوم بها المعلم داخل الفصل لإيصال المعرفة المتعلمين أو المتمدرسين .

أنواع البيداغوجيا :

بعد تطرقنا لمفهوم البيداغوجيا ووضعنا لها بعض التعريفات المبسطة لفهم المقصود منها ، سنضع بين يدكم في هذه الفقرة مجمل أو أهم أنواع البيداغوجيا على شكل عناوين فقط ، على أساس أن نفصّل في كل منها على حدى في مقالات لاحقة إن شاء الله .
فقد إتفق معظم الدارسين لمجال التربية والتعليم على أن للبيداغوجيا عدة أنواع وتختلف باختلاف النظريات الفلسفية التي خلقت لنا هذه المقاربات ، و من بين أنواع البيداغوجيا نذكر :
– بيداغوجيا الأهداف
– بيداغوجيا الكفايات
– بيداغوجيا الخطأ
– بيداغوجيا التعاقد
– بيداغوجيا حل المشكلات
– بيداغوجيا المشروع
– بيداغوجيا اللعب
– البيداغوجيا الفارقية

التصنيفات: مقالات

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
15 − 9 =